هل تؤثر الكلاب على الحمل؟ وهل تسبب أي مخاطر؟


عندما يحين وقت التفكير في إضافة الأطفال إلى عائلتك، قد تتساءل “هل تؤثر الكلاب على الحمل؟”. وعلى الرغم من أن الحيوانات الأليفة رائعة. إنهم ممتعون، ويمنحون الكثير من الحب. لا عجب أن الحيوانات الأليفة هي جزء مهم من العديد من العائلات، والعديد من النساء لديهن حيوانات أليفة قبل أن يبدأن في إنجاب أطفال بشريين. ولكن، إلى جانب كل البهجة، هناك بعض المخاوف لأن بعض الحيوانات الأليفة تشكل مخاطر محتملة تتعلق بالسلامة والصحة.

هل تؤثر الكلاب على الحمل؟ لا، حيث أنه من الآمن عمومًا تواجد الأمهات الحوامل والأطفال حديثي الولادة حول الكلاب. إذا كان كلبك الأليف يتمتع بصحة جيدة ويتبع جدول منتظم من التطعيمات، فإن العناية بكلبك يجب ألا تسبب لك أي مشاكل أثناء الحمل. بالطبع، الأمان حول الكلاب يعتمد على الكلب نفسه.

تابع معنا مقال اليوم للنهاية لتتعرف على إجابة سؤالك “هل تؤثر الكلاب على الحمل؟”

هل تؤثر الكلاب على الحمل؟

هل تؤثر الكلاب على الحمل
هل تؤثر الكلاب على الحمل؟

من الآمن عمومًا تواجد الأمهات الحوامل والأطفال حديثي الولادة حول الكلاب. إذا كان كلبك الأليف يتمتع بصحة جيدة ويأخذ تطعيماته بانتظام، فإن العناية بكلبك يجب ألا تسبب لك أي مشاكل أثناء الحمل. بالطبع، الأمان حول الكلاب يعتمد على الكلب.

يمكن أن تشكل الكلاب الكبيرة، أو الكلاب غير المدربة، أو الكلاب غير الصديقة، أو الكلاب الضالة، أو الكلاب غير المألوفة خطرًا على أي شخص، وخاصة الأم الحامل أو الطفل الصغير. للحفاظ على سلامتك أنت وطفلك حول الكلاب، يمكنك اتباع النصائح الآتية:

  • تأكد من أن كلبك الأليف يرى الطبيب البيطري لإجراء الفحوصات والتطعيمات المنتظمة.
  • كن حذرًا مع الكلاب الكبيرة، حتى لو كانت ودودة. يمكن للكلاب الكبيرة أن تقفز، ويمكنها أن تسقطك أرضًا أو تقفز على بطنك أو تؤذيك أثناء الحمل أو تؤذي مولودك الجديد.
  • إذا كان كلبك عرضة لسلوك غير منتظم، فقم بالتسجيل في دروس التدريب أو اطلع على مقالنا حول 4 طرق هامة لتتعلم كيف تروض الكلب.
  • انتبه لأي تغيرات سلوكية في كلبك. يمكن أن تصبح بعض الكلاب غيورًا أو إقليميًا. قد ينزعجون إذا كانت أمهم البشرية تهتم بطفل جديد.
  • حاول منع عضات الكلاب من خلال توخي الحذر مع الكلاب التي لا تعرفها، والانتباه إلى الإشارات السلوكية لكلبك بمجرد إحضار طفلك إلى المنزل.
  • احمِ نفسك وعائلتك وكلبك من القراد ولدغات القراد.

من أشهر العدوى التي قد تمثل خطراً على النساء الحوامل عند تربية الكلاب، هي التكسوبلازما. وهي عدوى طفيلية قد تنتقل إلى الكلب أو حتى إلى البشر مباشرةً في حالة تناول اللحوم النيئة التي تحمل العدوى. لذا احرص أيضاً على:

  • طهي اللحوم جيداً قبل تناولها أو تقديمها للكلب
  • عدم الاقتراب من فضلات الكلاب أثناء الحمل

الأسئلة المرتبطة

ما الحيوانات التي يجب تجنبها عند الحمل؟

ليس عليك تجنب الحيوانات ذاتها. ما عليك سوى اتخاذ بعض الاحتياطات لتجنب العدوى من القطط والأغنام والخنازير. القطط بخير، لكن برازها قد يحتوي على التوكسوبلازما – وهي كائن حي يسبب عدوى داء المقوسات ويمكن أن يضر طفلك لذا تجنبي التعامل مع فضلاتهم أثناء الحمل، أيضاً الحملان والخنازير قد يحملون نفس العدوى.

هل يمكن أن تسبب فضلات القطط الإجهاض؟

تسببت الأسطورة القائلة بأن القطط تتسبب في إصابة النساء الحوامل بداء المقوسات بالبؤس لفترة طويلة. يمكن أن تنقل النساء الحوامل داء المقوسات، وهو مرض طفيلي نادر، إلى أطفالهن الذين لم يولدوا بعد، ويمكن أن تؤدي عدوى داء المقوسات إلى الإجهاض أو التسبب في تشوه الأطفال. ولكن ذلك في حالة كانت القطة حاملة للعدوى بالأساس والتي تأتي عن طريق تنول اللحوم النيئة.

المصادر