كيف ينتقل مرض القطط للحامل و 3 أدوية تساعد عند الإصابة


مبارك عليك حملك ولكن، إذا كنتِ تملكن قطًا وانتِ حامل، لابُد أن تحذري فربما يؤثر عليكِ هذا بالسلب، وربما ينتقل اليك طفيل منه وانتِ لا تعلمين. لا يجب عليكِ أن تهلعِ ولكن كوني حذرة وواعية بما يحدث ولتعرفِ كيف ينتقل مرض القطط للحامل حتى تأخذي حذرك لا أكثر.

كيف ينتقل مرض القطط للحامل؟ ينتقل المرض إلى الأم الحامل عند تنظيفها فضلات قط مصاب بالعفل، فينتقل الطفيل من براز القط إلى الأم فتصبح عائل جديد للطفيل، وإن لم تدرك الأم الحامل هذا، يصل الطفيل إلى الجنين فيصاب به هو الآخر. إذا كنتِ أم حامل وتملكين قط وتقرأين هذا الكلام فربما تفزعين الآن، لا تفعلي هذا فالمعلومة الناقصة دائمًا مضرة.

لذا في هذا المقال نخبرك معلومة كاملة عن مرض القطط وكيفية انتقاله إلى الحامل، وكيف تقي نفسها من الإصابة به هي والجنين؟

ما هو مرض القطط؟

صورة لامرأه مع قطة لكي تبين كيف ينتقل مرض القطط للحامل
كيف ينتقل مرض القطط للحامل؟

مرض القطط أو داء المُقَـَوَّسات “Toxoplasmosis ”  عبارة عن جرثومة تتسبب به نوع خاص من الطفيليات التي تتواجد عادة في براز القطط واللحوم غير المطهوة جيداً، خاصة لحم الغنم والخنزير.

أحيانًا يشفى المصاب بجرثومة القطط من المرض دون الحاجة لعلاج أو الذهاب الى طبيب وأحيانًا أخرى لا، إذ أنه قد يتسبب في مضاعفات صحية قد تطال وتصل الى الدماغ.

كما أن جرثومة القطط قد تتسبب بعيوب خلقية لدى الجنين عند إصابة المرأة الحامل بها.

والآن إذا كنتِ أم حامل وتملكين  قط، ما الذي يجب مراعاته كي لا تُصابي بداء القطط  “Toxoplasmosis”؟

ما الذي يجب على الأم الحامل مرعاته كي لا تصاب بداء القطط؟

ما الذي يجب على الأم الحامل مرعاته كي لا تصاب بداء القطط؟

ينصح الاطباء الام الحامل عدم التعامل مع القطط ولكن إذا اتضطررتِ إلى ذلك يجب مراعاة الآتي: 

  • يجب عليكِ الاستعانة بشخص آخر لتنظيف صندوق فضلات القطة أثناء فترة حملك، حيث أن الطفيل  ينتقل عبر فضلات القطط. 
  •  يجب بتغيير صندوق فضلات القطط يوميًا، لان الطفيل يستغرق من يوم إلى 5 أيام لكي يتكاثر ويصبح معديًا “فترة الحضانة”. 
  •  لا بُد من ارتداء القفازات واغسلي يديكِ دومًا بعد تنظيف الخضراوات أو التعامل مع اللحوم النيئة. 
  • تجنبي التعرض للقطط الضالة أو مجهولة المصدر، فقد تزداد فرصة إصابتها بالطفيل نتيجة ضعف جهازها المناعي، من ثم يمكن أن تصيبكِ بالعدوى. 

أسئلة مرتبطة

ما هي أسباب مرض القطط؟

  • تناول طعام نيئ أو غير مطهو جيداً أو تناول طعام ملوث أو شرب مياه ملوثة.
  • ملامسة الشخص لبراز قط مصاب.
  • تحضير الطعام بأدوات ملوثة.
  • انتقال الجرثومة من الأم للجنين إذا ما التقطت المرأة الجرثومة أثناء فترة حملها.

هل يمكن علاج الأم الحامل بعد الاصابة بداء القطط؟

هل يمكن علاج الأم الحامل بعد الإصابة بداء القطط؟

نعم، تقوم الأم بعمل تحليل لعينة من الدم

  • في حالة كانت نتيجة الاختبار إيجابية، يصف لها الطبيب مضاد حيوي يسمى سبيرامايسين Spiramycin، وهذا المضاد يساعدها على تقليل انتقال العدوى إلى الجنين، لكنه للاسف غير نشط ضد الطفيلي، لذلك لا يمكن الحد من أي ضرر أصاب الطفل بالفعل. 
  • أما لو كان الجنين أُصيب بالعدوى أصلاً، يمكن تناول مزيج من مركبات بايري ميثامين Pyrimethamine و سلفاديازين Sulphadiazine، وهي مضادات حيوية أقوى تساعد على تقليل الضرر المعرض له الطفل، على الرغم من أنها لا تستطيع التراجع عن تأثير العدوى أو صدها بالكامل. 

ولكن للأسف، تناول علاج سبيرامايسين Spiramycin آمن للحامل، دون أي آثار ضارة، لكن قد تظهر بعض الآثار الجانبية مثل الغثيان أو الطفح الجلدي. 

أما بالنسبة لعقاري بيريميثامين Pyrimethamine و سلفاديازين Sulphadiazine، فقد يؤثرا بشكل مباشر في إنتاج كرات الدم الحمراء، كما يفضل بعض الأطباء وصف حمض الفولينيك ليساعد على الحد من الآثار الجانبية لتلك العقارات.

لذا الاطباء لا يلجأون إلى استخدام العقارات إلا في حالات استثنائية خوفًا من حدوث أي مضاعفات.

في النهاية، نتمنى لكِ حملًا سليمًا، وأن تقومِ بالف خير، ولكن نذكرك مرة أخيرة بأخذ احتياطاتك اللازمة عند التعامل مع قطك الأليف، ودمتِ بخير.

يمكنك استخدام هذا المنتج أثناء العناية بقطتك أيضا

المصادر:

1- Toxoplasmosis: Pregnancy FAQS

2- الاسبتالية- القطط

3- هل يمكن علاج داء القطط اثناء الحمل

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *