فيروس البانليكوبنيا للقطط: أعرف أسبابه وأعراضه وطرق علاجه

تم النشر في: 11/16/21 9:14 مساءً بواسطة: AlShaimaa


بالنسبة للقطط المصابة بفيروس البانليكوبنيا، فإن العلاج الفوري والرعاية الداعمة المكثفة في المنزل يمكن أن تحدث فارقًا كبيرًا في حياة قطتك، وإذا تركت دون علاج، فهناك احتمال كبير أن تموت القطط المصابة بهذا الفيروس الخطير، لذلك يجب علاجه في أسرع وقت ممكن.

أعراض فيروس البانليكوبنيا للقطط الخطيرة:

  1. التقيؤ
  2. إسهال وأحيانًا يكون مصاحبًا بالدماء
  3. الجفاف
  4. العطس المفرط
  5. سيلان الأنف
  6. إفرازات من العين
  7. فقدان الوزن

فيروس البانليكوبنيا للقطط يعتبر من أخطر الفيروسات التي يمكن أن تصاب بها القطط، ويجب السيطرة عليه قبل أن ينتشر بين القطط، أعرف معنا كل شيء يخص هذا الفيروس.

ما هو فيروس البانليكوبنيا للقطط؟

فيروس البانليكوبنيا للقطط
فيروس البانليكوبنيا للقطط

فيروس البانليكوبنيا للقطط هو ببساطة السُلّ والذي يُطلق عليه أيضًا اسم (FPV)، وهو فيروس شديد العدوى ويمكن أن يهدد حياة قطتك، حيث يؤثر المرض على خلايا الدم في الأمعاء ونخاع العظام والخلايا الجذعية.

كما أن هذا الفيروس خطير للغاية لأنه قد يسبب فقر الدم والأمراض الفيروسية والبكتيرية الأخرى، وهذا الأمر جعله من الأمراض التي تسببت في وفاة الكثير من القطط في السابق، ولحسن الحظ أصبح هذا الأمر نادر الحدوث بسبب فاعلية التطعيمات المتاحة حاليًا.

وتعتبر القطط الصغيرة والقطط الحامل والقطط المصابة باضطرابات مناعية هي الأكثر عرضة للإصابة بهذا الفيروس الخطير، لذلك أحرص على سلامة قطتك.

أعراض فيروس البانليكوبنيا للقطط

خربشة القطة 1 فيروس البانليكوبنيا للقطط: أعرف أسبابه وأعراضه وطرق علاجه 1 فيروس البانليكوبنيا للقطط: أعرف أسبابه وأعراضه وطرق علاجه
فيروس البانليكوبنيا للقطط

من المرجح أن تظهر على القطط المصابة بفيروس البانليكوبنيا واحدة أو أكثر من الأعراض التالية التي يسهل عليك ملاحظتها، ويجب أن تتلقى القطة العلاج الفوري بمجرد ظهور أي من الأعراض التالية عليها:

  • التقيؤ
  • إسهال وأحيانًا يكون مصاحبًا بالدماء
  • الجفاف
  • العطس المفرط
  • سيلان الأنف
  • إفرازات من العين
  • فقدان الوزن
  • حمى
  • فقر دم
  • فقدان الشهية
  • تختفي في كثير من الأماكن بدون سبب
  • الشعور بالتعب الشديد
  • صعوبة المشي
  • الإصابة بالاكتئاب الحاد وظهوره بشكل واضح على القطط

أسباب فيروس البانليكوبنيا للقطط

ة 5 فيروس البانليكوبنيا للقطط: أعرف أسبابه وأعراضه وطرق علاجه 2 فيروس البانليكوبنيا للقطط: أعرف أسبابه وأعراضه وطرق علاجه
فيروس البانليكوبنيا للقطط

ينتج فيروس البانليكوبنيا عند القطط بسبب ملامسة اللعاب المصاب أو إفرازات الأنف أو الدم أو البول أو البراز أو البراغيث التي عضت قطة مصابة، ويمكن أن ينتشر من ملامسة الأطباق أو الفراش أو المعدات الملوثة، ويمكن للبشر نقله من قطة إلى أخرى إذا لم يتم غسل اليدين جيدًا بعد مداعبة قطة مصابة.

كما يمكن أيضًا أن ينتقل الفيروس إلى الأحذية والملابس، مما يزيد من فرصة انتشاره إلى القطط المنزلية، ومن المتوقع أن تصاب القطط الصغيرة بهذا الفيروس داخل الرحم أو من حليب الأم المصابة.

وبما أن هذا الفيروس الخطير مقاوم للمطهرات، فهذا الأمر هو ما يجعله يتمكن من العيش لسنوات على الأسطح الملوثة، ولهذا السبب ستجد إنه منتشر بشكل شائع بين العديد من القطط التي تسكن في منطقة صغيرة مثل بيوت الكلاب ومتاجر الحيوانات الأليفة ومستعمرات القطط الصغيرة للغاية.

وعلى غرار فيروس الأنفلونزا البشرية، تختلف سلالات السُّل من سنة إلى أخرى، ففي بعض السنوات يكون معديًا أكثر من غيره وله معدلات بقاء متفاوتة، وفي أحيان أخرى يكون منتشرًا خلال الأشهر الأكثر دفئًا من العام فقط.

ملحوظة مهمة

لا ينتقل فيروس البانليكوبنيا إلى البشر، ولكن عليك المحافظة على نظافتك الشخصية عند اللعب مع قطتك المصابة لأنك أنت الوسيط الذي يمكنه نقل الفيروس من قطة إلى أخرى.

علاج فيروس البانليكوبنيا للقطط

كيف اتكلم مع القطط 2 فيروس البانليكوبنيا للقطط: أعرف أسبابه وأعراضه وطرق علاجه 3 فيروس البانليكوبنيا للقطط: أعرف أسبابه وأعراضه وطرق علاجه
فيروس البانليكوبنيا للقطط

لا يوجد دواء متاح يعالج فيروس البانليكوبنيا، حيث يركز العلاج على كيفية تعاملك مع الأعراض التي تظهر على القطط مع الحفاظ على راحتها قدر الإمكان، ولحسن الحظ أصبح متاحًا الآن منح القطط تطعيمات ضد هذا الفيروس وأثبت فاعليتها.

وهناك بعض الحالات التي قد تجد فيها أن قطتك بحاجة إلى رعاية بيطرية فورية، وحالات أخرى يمكن السيطرة عليها برعاية منزلية، وفيما يلي سنوضح لك ذلك.

1- رعاية بيطرية فورية

اعتمادًا على حالة القطة، قد تحتاج إلى البقاء في مستشفى بيطري طوال الليل لمراقبة وإدارة السوائل في الدم لأن هذا الفيروس يتسبب في ضعف جهاز المناعة، لذلك من المرجح أن يصف الطبيب البيطري المضادات الحيوية لتقليل فرصة الإصابة بالعدوى نتيجة لذلك، كما إنه يمنع إصابة القطط من الجفاف الذي يمكن أن ينهي حياتها.

2- رعاية منزلية

بمجرد فحص القطة من قبل الطبيب البيطري وإطلاق سراحها، يجب عزلها عن القطط الأخرى لتجنب انتشار المرض، ويجب معالجة الجفاف ونقص الشوارد وسوء التغذية على الفور حسب تعليمات الطبيب البيطري.

أقرأ أيضًا:
أمراض القطط الفيروسية الأكثر خطورة: 4 أمراض تهدد حياة قطتك
كيف تتعامل مع فيروس الهربس عند القطط؟

المصادر:
Distemper in Cats