تعرف على أسباب وأضرار بخ القطط – 5 أضرار و5 أسباب رئيسية

تم النشر في: 04/10/21 3:06 صباحًا بواسطة: Reeham


أضرار بخ القطط.. هناك العديد من السلوكيات المفاجئة للقطط خلال اليوم لكن قد يكون بعضها غير آمن تجاه الأفراد وبالتالي يكون من الأفضل الابتعاد عن القطط حتى تعود إلى طبيعتها، ومن بين هذه السلوكيات البخ وهو إحدى الأصوات التي تستخدمها القطط عند الغضب عادة.

أضرار بخ القطط : تصدر القطط صوت عادة صوت البخ أو الهسهسة للتعبير عن العديد من المشاعر السلبية ويمكن أن تنتج عن غضبها داخل البيئة التي تعيش فيها، أو نتيجة لألم جسدي تعاني منه، لكن لا يعتبر هذا الشعور دائمًا آمن للأفراد من حولها إذ يمكن أن ينتج عن ذلك مشكلات صحية طويلة الأمد نتيجة لإنتقال البكتيريا والجراثيم العالقة في اللعاب إلى الخارج.

وإليك بمزيد من التفصيل كل ما تحتاج معرفته حول أضرار بخ القطط وكيف يمكنك التعامل مع الأمر إذا كان لديك قطط منزلية تصدر البخ أو الهسهسة باستمرار.. تابع السطور التالية.

أضرار بخ القطط

أضرار بخ القطط
أضرار بخ القطط

1. انتقال العدوى
2. سلوك عدواني
3. غير آمن للأطفال
4. قلة الراحة والانزعاج
5. الخوف

1. انتقال العدوى

يمكن أن يسبب البخ المتواصل للقطط مشكلات صحية شائعة تنتج عادة عن بعثرة اللعاب الذي يحتوي على البكتيريا والجراثيم وكذلك البروتينات المسببة للأمراض من حولها، ويمكن أن تسبب العدوى لحيوانات أخرى أليفة داخل المنزل وكذلك القطط والأفراد. لذا ينصح دائمًا بالابتعاد عن القطط عند إصدارها لمثل هذا السلوك.

2. سلوك عدواني

عادة يصاحب سلوك البخ أو الهسهسة لدى القطط سلوكيات أخرى عدوانية قد تسبب الأذى لمن حولها وكذلك الأشخاص بالقرب منها خلال هذه المرحلة، سيكون من الأفضل ترك مساحة بين القطط والأشخاص عند البخ، وعدم الاستمرار في استفزازها وإثارة غضبها خلال ذلك.

3. غير آمن للأطفال

أضرار بخ القطط
أضرار بخ القطط

يعتبر هذا السلوك لدى القطط من السلوكيات العدوانية والعنيفة لذا فهي غير آمنة للأطفال ويمكن أن تسبب لهم الأذى إذا كان إحدى الأطفال بالقرب من القطط أو على اتصال مباشر بهم خلال ذلك.

4. قلة الراحة والانزعاج

يمكن أن ينتج عن هذا السلوك للقطط أيضًا انزعاج شديد وقلة راحة طالما تعمل القطط على البخ والهسهسة بشكل متواصل فإن ذلك يمكن أن يكون مصدر للإزعاج خاصة لدى كبار السن.

5. الخوف

يمكن أن يثير هذا السلوك مشاعر الخوف لدى الأفراد خاصة الصغار منهم ممن لا يملكون الخبرة الكافية للتعامل مع بخ القطط، كذلك لن يساعد هذا السلوك القطط على الانضباط بل يمكن أن يدفعها للمزيد.

أسباب بخ القطط – 5 أسباب أساسية

أسباب بخ القطط
أسباب بخ القطط

1. الشعور بالغضب

تبدأ القطط في البخ وهو سلوك عدواني تلجأ له للتعبير عن حالتها العصبية عند الشعور بالغضب ويعتبر ذلك من الأسباب الشائعة التي تدفع القطط للبخ أو الهسهسة عند التفاعل مع البيئة من حولها. وينصح دائمًا بعدم الاقتراب من القطط في هذه الحالة إلى أن تعود لطبيعتها مرة أخرى للحفاظ على سلامة المحيطين بها.

2. الألم والإصابة

يمكن أن تبخ القطط بشكل متكرر نتيجة لشعورها بالألم خاصة عند الإصابات الحادة بالجسم وهو سلوك شائع يمكن ملاحظته لدى القطط حتى خلال الفحص البيطري عند اقتراب أي يد لفحص موضع الألم.

3. الخوف

أسباب بخ القطط
أسباب بخ القطط

يمكن أن تبخ القطط أيضًا نتيجة لشعورها بالخوف وهو سلوك دفاعي تقوم به تجاه الأشخاص والحيوانات من حولها وعند اقتراب الخطر منها للحفاظ على نفسها أو صغارها وهو شائع أكثر بين القطط الكبيرة والأمهات عند الدفاع عن هررهم الصغيرة.

4. مواجهة حيوانات أخرى

عند مواجهة حيوانات أخرى أكثر شراسة أو تعمل على استفزاز القطط فإنها تلجأ للبخ والهسهسة أيضًا وهو إحدى الأسباب الشائعة لدى القطط من مختلف السلالات. ويمكن ملاحظته في المنزل عند وجود حيوانات أخرى تتفاعل معها بشكل مباشر.

5. سلوكيات شرسة

قد يكون هذا السلوك ضمن العديد من السلوكيات الشرسة التي تلجأ لها القطط لإخافة من حولها عند التعرض لهم بشكل مباشر، وهو غير مؤذي في حال لم يقترب منها أحد أو يثير غضبها بشكل مباشر. فهي ستكون على استعداد لمهاجمته خلال ذلك.

أسئلة مرتبطة

كيف أساعد قططي على التوقف عن البخ؟

لمساعدة قططك على التوقف عن البخ والهسهسة اترك لها مساحة للتسلية مع ألعاب خاصة بها ومناسبة لتنشغل معها، كذلك وفر لها بيئة هادئة بعيدًا عن المثيرات العصبية، وتعامل دائمًا مع الأمر بهدوء دون أن تحاول الاقتراب منها عند البخ لتتجنب أي مشكلات وأضرار يمكن أن تصيبك ومن حولك وكذلك عدم إصابة القطط لنفسها بالأذى.

هل بخ القطط مؤذي للعائلة؟

أسباب بخ القطط
أسباب بخ القطط

قد يكون سلوك بخ القطط مؤذي للعائلة في حال كان مرتبط بسلوكيات أخرى عدوانية، كذلك يمكن أن يسبب انتقال العدوى والأمراض مع انتشار اللعاب. لذا لا ينصح بالاقتراب من القطط التي تبخ عادة بهذا الشكل والانتظار إلى أن تعود لطبيعتها.